Uncategorized

ورشتين صباحا وندوة وعرض مسرحية “رماد”مساءا محور برنامج اليوم 5 لمهرجان ربيع المسرح بتارودانت.


شهد صباح اليوم الجمعة 10ماي الجاري وكما هو مسطر ببرنامج مهرجان ربيع المسرح بتارودانت ،تنظيم ورشتين وفي نفس التوقيت الأولى بالكلية متعددة التخصصات ،وهي ورشة بناء الشخصية المسرحية مع الاستاذ عبدالله شاكيري ،فيما اهتم الاستاذ جواد العلمي بورشة ثانية تهم انجاز المسرح المدرسي داخل قاعة الورشات بالمركب الثقافي المجاور للكلية بحي لاسطاح المدينة ،كما شهدت قاعة العروض بنفس المركز متابعة المسابقة الإقليمية للمسرح المدرسي ،
وخلال الفترة المسائية بعد عصر هذا اليوم ،عرفت قاعة الاجتماعات بالكلية ،تنظيم ندوة فكرية والتي تتطرق لموضوع ” الاتجاهات المسرحية بالمغرب ” مرجعياته بين المركزية الاروبية و العربية و الانفتاح على باقي التجارب اطرها الاستاذ عبدالسلام اقلمون ،ومن تحضير الأساتذة عبد الكريم برشيد ، المسكيني الصغير ، و جلال اعراب ..
ومشاركة الاستاذ جواد العلمي وعبدالله شاكري ،والمسرحي المحلي الأستاذ التوبالي ،وقد تم التطرق إلى مجموعة من التجارب الطويلة التي راكمها قيدومي الكتاب والمخرجين المسرحيين في هذا الإطار ،
فيما اشار الاستاذ جواد العلمي الى توافد منقطع النظير للتلاميذ على ورشة انجاز العمل المسرحي ،وهذا يتطلب إعادة النظر في البرامج المستقبلية ،مع المتابعة والتقييم داخل المركب الثقافي المتميز بتارودانت.

وبعد آذان مغرب اليوم 5من برنامج مهرجان ربيع المسرح ،كان جمهور مدينة تارودانت على موعد مع العرض المسرحي “رماد” الذي قدمته فرقة معمل التكوين والبحث الدرامي لأكادير،
العرض المسرحي من تأليف محمد محب وإخراج يونس رونا، وتشخيص كل من الممثلات سهام حراكة وفاطمة الزهراء الناقي واسماء الخليفي إضافة للممثلين محمد اوراغ وحسن العليوي ونورالدين التوامي.

كما ساهم كل من الفنان ياسين طير الليل وياسين داكوري في الإعداد الموسيقي و الغنائي للعمل.

مسرحية “رماد” هي مستوحاة من خرافة عايشة قنديشة، حيث تحكي عن عاشقين من قبيلتين بينهما خلاف، من شأنه أن يؤدي إلى نشوب حرب.

لالة شافية، انتقاما منها لماضي مرعب مع قائد إحدى القبيلتين، قررت أن تفتدي لنفسها عن طريق تكليف عايشة بإغواء ابنه الوحيد لأجل إثارة انتباه الأب. …وانتهت المسرحية تحت تصفيقات الجمهور الحاضر بكثافة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى