حوادثسلايد

هكذا كان يعيش “السويسري” المشتبه في صلته بقاتلي السائحتين

ظهرت تفاصيل جديدة حول السويسري الحامل للجنسية الإسبانية، الذي أعلن
المكتب المركزي للأبحاث القضائية، عن إيقافه، قبل أسبوع، بعدما حامت حوله
شبهة ارتباطه بالموقوفين على خلفية جريمة “شمهروش”، في وقتٍ لم يتم الكشف
عن أية معطيات بخصوص هويته، التي ظلّت غامضة.

وكشفت يومية “أخبار اليوم”، في عددها الصادر يوم غد الجمعة، أن الموقوف
يبلغ من العمر 25 سنة، متزوج من مغربية وله طفل عمره سنتين، تعرّف على
زوجته في المغرب سنة 2016،وقرّرا العيش بين المغرب وسويسرا، قبل أن يحصل
على بطاقة الإقامة في مراكش خلال سنة 2017، مُضيفةً أنه حتى بعد حصوله على
الإقامة، كان يسافر باستمرار رفقة زوجته.

وأبرزَ المصدر نفسه، أن المشتبه فيه الذي جرى إيقافه من داخل مقهى
بمدينة مراكش، يُعاني من اضطرابات نفسية، يُتابع على إثرها العلاج في
سويسرا، وحصل على الجنسية الإسبانية لأن والدته إسبانية فيما والده المتوفى
سويسري الجنسية، مُشيراً إلى اعتناقه الإسلام حين كان في سن الـ18 عاما.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى